joyfull
أهدي حيارى الدرب وأحتار ويني
قصائد مختاره لأغاني الست أم كلثوم
الاطلال
ابراهيم ناجى
يا فؤادي لا تسل أين الهوى

كان صرحاً من خيالٍ فهوى

اسقني واشرب على أطلاله

وارو عني طالما الدمع روى

كيف ذاك الحب أمسى خبراً

وحديثاً من أحاديث الجوى

لست أنساك وقد أغريتني

بفـمٍ عذب المناداة رقيـق

ويـدٍ تمـتد نحـوي كـيـدٍ

من خلال الموج مدّت لغريق

وبريقٍ يسبق الساري له

أين في عينيك ذيّـاك البريق

يا حبيباً زرت يوماً أيكه

طائر الشوق أغني الى
لك إبطاء المدل المنعم

وتجني القادر المحتكم

وحنيني لك يكوي أضلعي

والثوانى جمرات في دمي

أعطني حريتي أطلق يديا

إنني أعطيت ما استبقيت شيئا

آه من قيدك أدمى معصمي

لم أبقيه وما أبقى عليّـى

ما احتفاظي بعهود لم تصنها

وإلام الأسر والدنيا لدى

أين من عيني حبيب ساحر

فيه عز وجلال وحياء

واثق الخطوة يمشي ملكاً

ظالم الحسن شجي الكبرياء

عابق السحر كأنفاس الربا
ساهم الطرف كأحلام المساء

أين مني مجلس أنت به

فتنة نمت سناء وسنا

وأنا حب وقلب هائم

وفراش حائر منك دنا

ومن الشوق رسول بيننا

ونديم قدم الكأس لنا

هل رأى الحب سكارى مثلنا

كم بنينا من خيال حولنا

ومشينا في طريق مقمر

تنشد الفرحه فيه حوانا
وضحكنا ضحك طفلين معاً

وعدونا فسبقنا ظلنا

وانتبهنا بعد ما زال الرحيق

وأفقنا ليت أنّا لا نفيق

يقظت طاحت بأحلام الكرى

وتولى الليل والليل صديق

وإذا النور نذيرٌ طالعٌ

وإذا الفجر مطلٌ كالحريق

وإذا الدنيا كما نعرفها

وإذا الأحباب كلٌّ في طريق

أيها الساهر تغفو

تذكر العهد وتصحو

وإذا ما التأم جرح

جدّ بالتذكار جرح

ياحبيبى كل شىء بقضاه 
 
ما بايدينا خلقنا تعساء
 
 فتعلّم كيف تنسى

وتعلّم كيف تمحو

ربما تجمعنا اقدارنا  ذات يوم ؛ بعد ما عز اللقاء  

فإذا أنكر خل خله

وتلاقينا لقاء الغرباء

ومضى كل إلى غايته

لا تقل شئنا فإن الحظَّ شاء

 
 
 
 
 
 
أغدا ألقاك
شعر : الهادي آدم
أغدا ألقاك يا خوف فؤادي من غدا
يالشوق واحترافي في انتظار الموعد
آه كم  أخشى غدي هذا وارجوه اقترابا
كنت استدينه ولكن هبته لما أهابا
واهلت فرحة القرب به حين استجابا
هكذا احتمل العمر نعيما وعذابا
مهجة جرى وقلبا مسه الشوق فدابا
أغدا ألقاك ؟
أنت يا جنة حبي واشتياقي وجنوبي
أنت يا قبلة روحي وانطلاقي وشجوني
أغدا تشرق أضواؤك في ليل عيوني
آه من فرحة أحلامي ومن خوف ظنوني
كم أناديك وفي لحني حنين ودعاء
يا رجائي أنا لم عذبني طول الرجاء
أنا لك أنت أنت لم أرحل بمن راح وجاء
أنا أحيا بعد اشواقي  بأحلام اللقاء
فتأت أو لا تأت أو افعل بقلبي ما تشاء
أغدا ألقاك ؟
هذه الدنيا كتاب أنت فيه الفكر
هذه الدنيا عيون أنت فيها البصر
فأرحم القلب الذي يصفو اليك
لغدا تملكه بين يديك
وغدا تأتق الجنة أنهارا وظلا
وغدا للحاضر الزاهر نحيا ليس الا
وغدا نسمو فلا نعرف للغيب محلا
وغدا للحاضر الزاهر نحيا ليس الا
قد يكون الغيب حلوا
انما الحاضر ..... أحلى
أغدا ألقاك

 
 
 
 
 

بعيد عنك
تأليف : مأمون الشناوي
نسيت النوم وأحلامه               نسيت لياليه وأيامه
بعيد عنك حياتي عذاب             متبعدنيش بعيد عنك
مليش غير الدموع أحباب         معا يعيش بعيد عنك
غلبني الشوق وغلبني             وليل السهد دوبني
ومهما الشوق يسهرني            ومهما البعد حيرني
لا نار الشوق تغيرنى             ولا الأيام بتبعدني
بعيد عنك
لا نوم ولا دمع في عينيه          مخلاش الفراق فيه
نسيت النوم وأحلامه              نسيت لياليه وأيامه
ما بين الشوق والامه             وبين الخوف وأوهامه
بخاف عليك وبخاف تنساني
والشوق اليك على طول صحاني
غلبني الشوق وغلبني            وليل السهد دوبني
ومهما الشوق يسهرني           ومهما البعد حيرني
لا نار الشوق تغيرنى           ولا الأيام بتبعدني
بعيد عنك
أفتكرني في لحظة حلوة          عشنا فيها للهوى
أفتكر لي أي غنوة                يوم سمعناها سوا
خد من عمري .. عمري كله
الا سوان أشوفك فيها
غلبني الشوق وغلبنى           وليل السهد دوبنى
ومهما الشوق يسهرني           ومهما البعد حيرني
لا نار الشوق تغيرنى        ولا الأيام بتبعدني
بعيد عنك
كنت باشتاق لك                     وأنا بيني وبينك خطوتين
شوف بقينا ازاي                    أنا فين يا حبيبي وأنت فين
والعمل ايه العمل                    ما تقولي أعمل ايه
والأمل أنت الأمل                    تحرمني منه ليه
عيون كانت بيحسدني على حبي
وداوقتي بتبكي عليه من غلبي
وفين أنت يا نور عيني           يا روح قلبي فين
فين اشكي لك فين                كل ما بتهيالي حاجات
فين ابكيلك فين                  بيريحني بكايا ساعات
غلبني الشوق وغلبني            وليل السهد دوبني
ومهما الشوق يسهرني           ومهما البعد حيرني
لا نار الشوق تغيرنى          ولا الأيام بتبعدني
بعيد عنك

 
 
 
 
 
 
 
أصبح عندي الأن بندقية

 كلمات الشاعر الكبير نزار قباني

و ألحان موسيقار الأجيال محمد عبد الوهاب


**



***

أصبح عندي الان بندقية
الى فلسطين خذوني معكم
الى ربى حزينة كوجه المجدلية
الى القباب الخضروالحجارة النبية
عشرين عام وانا ابحث
عن ارض و عن هوية
ابحث عن بيتي الذي هناك
عن وطني المحاط بالاسلاك
ابحث عن طفولتي
و عن رفاق حارتي
عن كتبي عن صوري
عن كل ركن دافئ وكل مزهرية
إلى فلسطين خدوني معكم يارجال
أريد أن أعيش أو أموت كالرجال
أصبح عندي الأن بندقية
قولو لمن يسأل عن قضيتي
بارودتي صارت هي القضية
***

***

أصبح عندي الأن بندقية
اصبحت في قائمة الثوار
افترش الاشواك و الغبار
و البس المنية
انا مع الثوار انا من الثوار
من يوم أن حملت بندقيتي
صارت فلسطين على امتار
يا ايها الثوار
في القدس في الخليل
في بيسان في الاغوار
في بيت لحم حيث كنتم
ايها الاحرار تقدموا تقدموا
الى فلســـــطين
طريق واحد يمر
من فوهة بندقيـــــــــــــة

***


 
 
 
 
 
 
 
 
 
رباعيات الخيام
شعر: أحمد رامي (ترجمة عن النص الفارسي لعمر الخيام)ـ
ألحان: رياض السنباطي
غناء: أم كلثوم




سمعتُ صوتاً هاتفاً في السحر
نادى من الغيب غفاة البشر
هبوا املأوا كأس المنى
قبل أن تملأ كأسَ العمر كفُ الَقَدر

لا تشغل البال بماضي الزمان
ولا بآتي العيش قبل الأوان
واغنم من الحاضر لذاته
فليس في طبع الليالي الأمان

غَدٌ بِظَهْرِ الغيب واليومُ لي
وكمْ يَخيبُ الظَنُ في المُقْبِلِ
ولَسْتُ بالغافل حتى أرى
جَمال دُنيايَ ولا أجتلي

القلبُ قد أضْناه عِشْق الجَمال
والصَدرُ قد ضاقَ بما لا يُقال
يا ربِ هل يُرْضيكَ هذا الظَمأ
والماءُ يَنْسابُ أمامي الزُلال

أولى بهذا القلبِ أن يَخْفِقا
وفي ضِرامِ الحُبِّ أنْ يُحرَقا
ما أضْيَعَ اليومَ الذي مَرَّ بي
من غير أن أهْوى وأن أعْشَقا

أفِقْ خَفيفَ الظِلِ هذا السَحَر
نادى دَعِ النومَ وناغِ الوَتَر
فما أطالَ النومُ عُمرأ
ولا قَصَرَ في الأعمارَ طولُ السَهَر

فكم تَوالى الليل بعد النهار
وطال بالأنجم هذا المدار
فامْشِ الهُوَيْنا إنَّ هذا الثَرى
من أعْيُنٍ ساحِرَةِ الاِحْوِرار

لا توحِشِ النَفْسَ بخوف الظُنون
واغْنَمْ من الحاضر أمْنَ اليقين
فقد تَساوى في الثَرى راحلٌ غداً
وماضٍ من أُلوفِ السِنين

أطفئ لَظى القلبِ بشَهْدِ الرِضاب
فإنما الأيام مِثل السَحاب
وعَيْشُنا طَيفُ خيالٍ فَنَلْ
حَظَكَ منه قبل فَوتِ الشباب

لبست ثوب العيش لم اُسْتَشَرْ
وحِرتُ فيه بين شتى الفِكر
وسوف انضو الثوب عني ولم
أُدْرِكْ لماذا جِئْتُ أين المفر

يا من يِحارُ الفَهمُ في قُدرَتِك
وتطلبُ النفسُ حِمى طاعتك
أسْكَرَني الإثم ولكنني
صَحَوْتُ بالآمال في رَحمَتِك

إن لم أَكُنْ أَخلصتُ في طاعتِك
فإنني أطمَعُ في رَحْمَتِك
وإنما يَشْفعُ لي أنني
قد عِشْتُ لا أُشرِكُ في وَحْدَتِك

تُخفي عن الناس سنا طَلعتِك
وكل ما في الكونِ من صَنْعَتِك
فأنت مَجْلاهُ وأنت الذي
ترى بَديعَ الصُنْعِ في آيَتِك

إن تُفْصَلُ القَطرةُ من بَحْرِها
ففي مَداهُ مُنْتَهى أَمرِها
تَقارَبَتْ يا رَبُ ما بيننا
مَسافةُ البُعْدِ على قَدرِها

يا عالمَ الأسرار عِلمَ اليَقين
وكاشِفَ الضُرِّ عن البائسين
يا قابل الأعذار عُدْنا إلى
ظِلِّكَ فاقْبَلْ تَوبَةَ التائبين
 
 
 
posted by Arabiangirl @ 8:03 AM
Bookmark this post: KhabberDel.ici.ousDiggRedditY! MyWebGoogle Bookmarks
(1) comments


Add a Comment

On January, 26, 2008 6:13 AM , medhat40
from Egypt said:

سيدتي المتميزة :
شدني اختيارك لعظماء الفن فيروز وأم كلثوم واكتشفت ان اختيارك الجميل استطاع ان ينتقي من بين درات أجمل أغانهيم لؤلؤ نادر صعب تمييزه من بين مئات القصائد الجميلة منهن .. احييكي
مدحت الوزيري




Add a Comment

<<Home